27913 أستاذة وأستاذا استفادوا من الحركة الانتقالية الوطنية الخاصة بهيئة التدريس

27913 أستاذة وأستاذا استفادوا من الحركة الانتقالية الوطنية الخاصة بهيئة التدريس

مذكرات وأخبار
almofed2 ديسمبر 2018wait... مشاهدة


​تعلن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي – قطاع التربية الوطنية – للرأي العام الوطني عامة ولنساء ورجال التربية والتكوين خاصة، أنها وضعت بموقعها الرسمي www.men.gov.ma نتائج الحركة الانتقالية للموسم الدراسي 2019-2020  الخاصة بهيئة التدريس العاملة بمؤسسات التربية والتعليم العمومي، والتي عرفت، لأول مرة، مشاركة أطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين.


وقد أسفرت نتائج هذه الحركة عن استفادة ما مجموعه 27913 أستاذة وأستاذا موزعين حسب الأسلاك التعليمية على الشكل التالي:


التعليم الابتدائي :          15625 مستفيدا؛

التعليم الثانوي الإعدادي: 6793  مستفيدا؛

التعليم الثانوي التأهيلي  :  5495  مستفيدا.


كما تعلن الوزارة أنها ستفتح بـــــاب الطعــون خلال سبعة أيام من تـاريخ صدور هذه النتــائج. وعليه، فعلى كل من يهمه الأمر تقديم طلبه في الموضوع عبر السلم الإداري إلى الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين قبل 10 دجنبر 2018.


وإذ تؤكد الوزارة بهذه المناسبة أن الإعلان عن نتائج الحركة الانتقالية في هذه الفترة من السنة الدراسية يندرج في إطار النموذج التدبيري الجديد الذي دشنته الوزارة القاضي بتمكين الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديريات الإقليمية من التحضير الجيد للموسم الدراسي المقبل 2019-2020  من خلال الإعداد المبكر لبنيات تربوية توفر لجميع المتعلمات والمتعلمين تحصيل دراسي ذي جودة.


كما أن استمرار المستفيدات والمستفيدين من الانتقال في القيام بمهام التربية والتعليم في مقرات عملهم الحالية إلى غاية نهاية الموسم الدراسي سيحفزهم كما هو معهود فيهم على المزيد من العطاء بكل حزم ومسؤولية في أفق استقبال موسم دراسي جديد بروح وآمال جديدة تعود بالنفع على الناشئة التعليمية.


>>
تحميل البلاغ


نتيجة الحركة الانتقالية لسلك التعليم الابتدائي لسنة 2019
نتيجة الحركة الانتقالية لسلك التعليم الثانوي الإعدادي لسنة 2019
نتيجة الحركة الانتقالية لسلك التعليم الثانوي التأهيلي لسنة 2019




رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق
merci