الحلول التي قدمتها النقابات لحل الاحتقان الذي يشهده قطاع التعليم

الحلول التي قدمتها النقابات لحل الاحتقان الذي يشهده قطاع التعليم

2019-03-17T10:17:27+01:00
2019-05-30T02:04:37+01:00
مستجدات
wait... مشاهدة

الحلول التي قدمتها النقابات لحل الاحتقان الذي يشهده قطاع التعليم

الحلول التي قدمتها النقابات لحل الاحتقان الذي يشهده قطاع التعليم
الحلول التي قدمتها النقابات لحل الاحتقان الذي يشهده قطاع التعليم

هنأ التحالف الخماسي للنقابات الذي يضم الجامعة الحرة للتعليم، والنقابة
الوطنية للتعليم، الجامعة الزطنية للتعليم، والجامعة الوطنية للتعليم،
الشغيلة التعليمية بنجاح الإضراب الوحدوي ليومي 13 و14 مارس 2019

و أكد التحالف الخماسي عبر بلاغ له، على أن المخرج من وضع
الاحتقان الذي تعرفه الساحة التعليمية، يوجد بين أيدي الوزارة والحكومة
والدولة المغربية، ويمر عبر أربعة مداخل

• أولا: تنفيذ الالتزامات السابقة في 19 و26 أبريل 2011؛

• ثانيا: الإلغاء الحقيقي للتعاقد عبر إدماج الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في النظام الأساسي لموظفي التربية الوطنية؛

• ثالثا: الاستجابة للملفات المطلبية لمختلف فئات الشغيلة التعليمية؛

• ورابعا الإسراع بإخراج نظام أساسي عادل ومنصف ومحفز وموحد لجميع العاملين بالقطاع

6. يدعو الشغيلة التعليمية بكل مكوناتها إلى المزيد من وحدة الصف
لمواجهة مسلسل تفكيك المدرسة العمومية والإجهاز على الحقوق والمكتسبات،
ولتحقيق المطالب العادلة والمشروعة، والاستعداد لإنجاح المحطة الثانية من
الإضراب العام والوطني الوحدوي أيام 26/27/28 مارس 2019

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.